14-02-2019

الفينومينولوجيا وتطبيقاتها

 

 

اسم المخبر :      الفينومينولوجيا وتطبيقاتها . 

laboratoirePhénoménologie Et Ses ApplicationsU. Tlemcen

Laboratory Phenomenology And Its Applications.

 

مدير المخبر: أ.د احمد عطار... 

الهاتف:0776050312

فاكس: 043426553

عنوان المخبر: رقم الباب 41 الطابق الخامس مجمع المخابر (30) كلية العلوم الانسانية والاجتماعية ، القطب الجديد (R4) جامعة تلمسان، الجزائر.

 Email      cafephilo13@gmail.com

attar.ahmed@mail.univ-tlemcen.dz

سنةالاعتماد :...2013..رقم المخبر :....71

عدد الفرقة المكونة للمخبر :05

رئيس اللجنة العلمية للمخبر: احمد عطار

أعضاء اللجنة العلمية للمخبر: رؤساء الفرق الخمسة اضافة للأستاذ غوزي مصطفى وبلقناديل عبد القادر

أعضاء اللجنة الإدارية للمخبر: رؤساء الفرق الخمسة

تاريخ الإنشاء: 03 افريل  2013

التوطين:قسم العلوم الإنسانية شعبة الفلسفة كلية العلوم الإنسانية والعلوم الاجتماعية

المقر: مجمع المخابر القطب الجديد جامعة تلمسان

العدد الإجمالي:(52)5 رؤساء فرق و47عضوا

المساحة الاجمالية للمخبر : 80 م 2المكاتب:.20م2    الو رشة:60م2

نبذة عن المخبر

            في يوم الثالث من شهر نيسان من عام ألفيين و ثلاثة عشر، أنشأ مخبر الفينومينولوجيا و تطبيقاتها، تلبية لتطلعات الرعيل الأول من أساتذة شعبة الفلسفة، و تكريسا لفلسفة الوزارة الوصية،التي تجعل من التكوين و البحث أولوية الأولويات و القصد المبتغى. وطّن المخبر بقسم العلوم الإنسانية، المتعلق بكلية العلوم الإنسانية و العلوم الاجتماعية، و المرتبط بنيابة العمادة لما بعد التدرج، و بترميز هو w0487100، و برقم 71؛ يتشرّف حاليا بإدارته الأستاذ أحمد عطّار، و يشتمل على فرق خمس: الفرقة الأولى برئاسة الأستاذ الدكتور عبد القادر بودومة، تُعنى الفرقة بفينومولوجيا الفن و تطبيقاتها. الفرقة الثانية برئاسة الدكتور مونيسبخضرة،تتركز أبحاث الفرقة حول فينومينولوجيا الدين. الفرقة الثالثة برئاسة الدكتور دليل محمد بوزيان تهتم هذه الفرقة بفينومينولوجيا اللغة. الفرقة الرابعة برئاسة الدكتور أحمد عطار، تنصب اهتمامات الفرقة حول المناهج الفلسفية و إمكانياتها العملية. و أخيرا الفرقة الخامسة برئاسة الدكتور شوقي محمد الزين تتجه صوب التأويليات و جماليات التصوف.

         أعضاء المخبر يبلغ 52، أمّا الفضاء الذي يشغله فهو في حدود 2م80، ينقسم إلى مكاتب و ورشة، مساحة المكاتب في حدود 2م20، بينما تتربع الورشة على مساحة تقدرب: 2م60. يهدف المخبر و يقصد الفلسفة و المناهج المعاصرة، تحديدا الفينومينومينولوجيا، إن كان هذا الهدف يكتسي الصبغة العامة النظرية، غير أن الهدف الثاني و الذي لا يقل أهمية و الذي يتبناه المخبر و الذي يعمل أعضاؤه على تحقيقه بسبل شتى، فيتمثل في تكوين طلبة الدكتوراه في ميادين ذات الوشائج متشابكة من تصوف و تشكلات ثقافية؛ كل ذلك يتم بواسطة عين فلسفية تُبصر الفلسفي في الوجد الصوفي، و في رؤية الروائي الثاقبة، و في الصورة السينمائية المعبرة، و في اللوحة الزيتية المُبهجة أو حتى تلك الفاضحة للزيف المتعاظم، و في المشهد المسرحي الكاشف للعذبات الإنسان السيزيفية.

 

*************************************

وصف مختصر للمخبر:

 

مخبر الفنومينولوجيا و تطبيقاتها، هو مخبر فلسفي يختص بالبحث في المواضيع الفلسفية الكبرى بمنظور فنومينولوجي خالص بتطبيقاتها المنهجية و التقنية و الموضوعية، بهدف إنزالها إلى مستوياتها الظاهراتية، التي تتحدد فيها الأشياء و تصنع فيها الأحداث، الأمر الذي يجعل من المواضيع الثلاثة التالية: الفن، الدين، اللغة . تحضا بأولويات المخبر البحثية و ضمن اهتماماته المعرفية، حيث يخص لكل موضوع من هذه المواضيع فرقة بحثية مكونة من أعضاء مختصين فيه، و بالتالي فإن مخبر الفنومينولوجيا سيقوم على ثلاثة فرق، فرقة الفن و فرقة الدين و فرقة اللغة.

لماذا مخبر الفنومينولوجيا و تطبيقاتها؟

يفرض مخبر الفنومينولوجيا و تطبيقاتها نفسه كضرورة معرفية في حقل الفلسفة المعاصرة على جميع المستويات، نظرا للفراغ الذي تعيشه الفلسفة هكذا اختصاصات في أبعادها المنهجية و الموضوعية، في ظل هيمنة الطرائق التقليدية على الدراسات المعرفية بما فيها الفلسفية، في ظل هذا الفراغ الإبستيمي نعتقد أن مخبر الفنومينولوجيا و تطبيقاتها سيوفر المناخ المعرفي البحثي لهذه المجالات، و بالتالي سيساهم بشكل كبير في سد هذه الفجوات بما يتوفر عليه من مواضيع حيوية ستكون حتما أرضية مناسبة الباحثين و للطلبة الشغوفين بالفنومينولوجيا و مشتقاتها.

 

**********************************************

أهداف البحث العلمي والتطوير التكنولوجي :

يهدف مخبر الفنومينولوجيا و تطبيقاتها ، إلى خلق فضاءات بحثية خاصة بحقول الفنومينولوجيا، بالإضافة إلى تنشيط الدراسات الفنومينولوجية التي طالما ظلت منعدمة من مقرراتنا و برامجنا الفلسفية، بما فيها العمل على توظيف الفنومينولوجيا كمنهج لتقويم منتجات الفهم البشري ، و الدفع إلى انفتاح الدراسات الفلسفية على المناهج المعاصرة.

كما يهدف أيضا إلى تشجيع الطلبة الباحثين على الانخراط في استهلاك و إنتاج مكونات الفنومينولوجيا ، بما يتناسب مع خلق الديناميكية الفكرية و المعرفية

ضمن أطر الفنومينولوجيا ، لعله يساعد على إنتاج مقومات الفعل الفنومنولوجي الخاص بمجتمعاتنا.

 

**************************************

المواضيع المراد دراستها في المخبر:

 

إنطلاقا من محددات عنوان المخبر ، يتضح أن مخبر الفنومينولوجيا و تطبيقاتها سيبنى على المواضيع الثلاثة التالية:

موضوع الفن و الدين و اللغة، التي يضعها ضمن أولويات مشاريعه البحثية، بما فيها المواضيع المشتقة منها، و حتى التي لها علاقة بها، بهدف الإحاطة بجميع جوانبها و أبعدها، كالجمال و الاعتقادات و العرفان و الرمز و الدلالة و الإسم و غيرها من مواضيع الفنومينولوجيا.

***************************************

الكلمات المفتاحية :

الفن، الدين، اللغة، الظاهرة، المنهج ، الجمال ، الجسد،  الأخر، المتعالي، الزمنية، الديمومة، الباطن، ، المضمون، المغايرة، العلاقة.